سلطات إيران ربطت إسلام آباد وأنقرة بطريق تجاري جديد عبر أراضيها

سلطات إيران ربطت إسلام آباد وأنقرة بطريق تجاري جديد عبر أراضيها

أعلن مدير عام مكتب النقل التجاري بهيئة الطرق والمواصلات ال​إيران​ية، جواد هدايتي، عن تدشين طريق تجاري جديد يربط ​باكستان​ و​تركيا​ عبر الأراضي الإيرانية.

باكستان تدعو المجتمع الدولى للتخلى عن مفاهيم الحرب الباردة

باكستان تدعو المجتمع الدولى للتخلى عن مفاهيم الحرب الباردة
أعربت باكستان عن قلقها إزاء تجدد سباق التسلح العالمي، داعية المجتمع الدولي إلى ضرورة التخلي عن مفاهيم الحرب الباردة المتمثلة في المنافسة الإستراتيجية بين القوى العالمية العظمى. صرح بذلك وزير الخارجية الباكستاني شاه محمود قريشي خلال مشاركته عبر تقنية الاتصال المرئي في اجتماع تذكاري رفيع المستوى للاحتفال بالذكرى الستين لحركة عدم الانحياز التي تستضيفها صربياً حالياً، وفقاً لما نشره الإعلام الباكستاني. وسلط قريشي الضوء على وجهة نظر باكستان حيال القضايا الدولية المعاصرة بما فيها جائحة فيروس كورونا وتغير المناخ في اجتماع حركة عدم الانحياز، مؤكدًا على أهمية الدور الأساسي للحركة لتحقيق أهداف السلام والتنمية لمواجهة التحديات الراهنة. ودعا إلى وضع إستراتيجية شاملة "للبناء إلى الأمام بشكل أفضل" من خلال الالتزام بالتوزيع العادل للقاحات والتمويل الكافي للتنمية، وإستراتيجيات الاستثمار الواضحة، والتركيز على القضاء على أسباب عدم المساواة الهيكلية والنظامية، والتحالفات العسكرية، والهيمنة العالمية أو الإقليمية، والتدخل الأجنبي والاحتلال. وأشار قريشي إلى الوضع الأمني المتدهور وانتهاكات حقوق الإنسان في فلسطين ومنطقة جامو وكشمير. كما حث حركة عدم الانحياز والمجتمع الدولي على بذل جهود مشتركة لحل القضايا الدولية العالقة، ودعم حق الشعوب التي تعيش تحت الاحتلال الأجنبي في تقرير المصير. وفي سياق متصل، شدد وزير الخارجية الباكستاني، شاه محمود قريشي، على ضرورة اتخاذ العالم خطوات ملموسة لتقديم مساعدات اقتصادية وإنسانية لأفغانستان، وعدم التخلي عن الشعب الأفغاني. جاء ذلك خلال مقابلة أجراها قريشي، الأربعاء، عبر الفيديو مع وزيرة خارجية نيوزيلندا نانايا ماهوتا، بحسب صحيفة "إكسبريس تريبيون" الباكستانية. من جانبها، أعربت ماهوتا عن تقديرها لجهود باكستان من أجل الإجلاء الآمن للرعايا الأجانب من كابول، وأعرب وزيرا الخارجية عن عزمهما على تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين.