ترامب: واشنطن تحشد كل مواردها لمكافحة «الفيروس الصيني»

ترامب: واشنطن تحشد كل مواردها لمكافحة «الفيروس الصيني»

أكد الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، أن إدارته تحشد كل الموارد المتاحة لمكافحة وباء "COVID-۱۹"، الذي وصفه من جديد بـ"الفيروس الصيني" رغم احتجاجات بكين.

وقال ترامب، في مؤتمر صحفي عقده مساء الأحد، إن "الولايات المتحدة تحشد كل مواردها لمكافحة الفيروس الصيني"، مؤكدا أنه وافق على تلبية طلبات ولايتي نيويورك وواشنطن لإرسال مزيد من المساعدات العاجلة إليهما وأنه سيصادق قريبا على طلب كاليفورنيا.

وتعهد في هذا السياق بإرسال العديد من الإمدادات الطبية إلى الولايات المصابة، كما لفت إلى أن إدارته تعمل بشكل مكثف على دعم الشركات المتضررة جراء الوباء.

وشدد الرئيس الأمريكي على ضرورة متابعة المواطنين لنصائح السلطات الفدرالية بشأن "التباعد الاجتماعي" لكبح انتشار الفيروس.

وسبق أن وصف ترامب مرارا عدوى "COVID-۱۹" بالفيروس الصيني، الأمر الذي أثار غضبا بالغا لدى السلطات في بكين.

وسجلت في الولايات المتحدة، حتى مساء الأحد، ۳۲۳۵۶ إصابة بفيروس كورونا المستجد الذي بدأ انتشاره من الصين، بما في ذلك ۴۱۴ حالة وفاة.

وتواجه إدارة ترامب انتقادات لاذعة بسبب أسلوب تعاملها مع أزمة فيروس كورونا وخاصة الوضع في قطاع الصحة، إلا أن ترامب يقول إن حكومته تتخذ إجراءات غير مسبوقة لمعالجة القضية، ويصر على أن الوباء "يمكن الانتصار عليه في وقت أسرع مما يعتقد الكثيرون".